الأربعاء 2019-11-27 17:09:03 اقتصاد
ارتفاع أسعار الدخان والمشروبات الغازية وحالة سخرية تسود الشارع السوري
السوريون: رجعولنا "الاندومي ل100 ليرة
سيريالايف

سادت حالة سخرية من قبل الشعب السوري على الارتفاع الجنوني لأسعار السلع والمواد الغذائية تزامناً مع ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية.

بعض التجار "ما قصروا" في ذلك الارتفاع مستغلين حالة "زيادة الرواتب" وطلوع "الأخضر"، إذ وصل سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية في السوق السوداء إلى 760 ليرة.

وشملت زيادة الأسعار جميع المواد الاستهلاكية، إلا أن المواطنين السوريين لم يقبلوا بارتفاع سعر الاندومي والدخان والكولا التي شملتها الزيادة بشكل أساسي، وانهالت تعليقات السخرية على هذا الموضوع منها:" كلشي يرتفع إلا الاندومي رجعولنا ياها ب100ليرة".

وفي مدينة حلب على سبيل المثال ارتفع سعر علبة الكولا الصغيرة إلى 150 ليرة سورية، بعد أن كانت 100 ليرة سورية سابقاً، كما أصبح سعر علبة “البيبسي” التنك سعة 330 مل 275 بعد أن كانت 210 ليرة سورية، أما سعة ليترين وربع “بيبسي” أيضاً أصبحت بـ 700 ليرة سورية، وسعة ليتر واحد بـ 400 ليرة سورية".

ونقل تلفزيون الخبر زيادة الأسعار بالمدينة وتحدث حول أسعار “الاندومي”، حيث ارتفع سعر الطرد الواحد الذي يحوي 40 قطعة إلى 5000 ليرة سورية بعد أن كان 3000 ليرة سورية”، أي أن سعر القطعة الواحدة أصبح 125 ليرة سورية، بعد أن كانت 75 ليرة سورية.

ومن أكثر المواد التي شهدت ارتفاعات كبيرة هي الدخان الوطني والمستورد، حيث رصدت الارتفاعات بحوالي “50-100 ليرة سورية لكافة الأنواع، علماً أن بعض أنواع الدخان الأخرى النادرة ارتفعت أسعارها بمقدار وصل حتى 500 ليرة سورية”.

ومن بعض المواد الغذائية التي شهدت ارتفاعات بسيطة، فرضها بعض التجار بممارسات فردية وليست شاملة في كافة الأسواق، هي للزيت والسمنة، وذلك بحوالي 100-200 ليرة سورية.

وبالانتقال للألبسة، لم يشهد سوقها أي ارتفاعات ملحوظة بأسعار البيع، إلا أن المادة التي كان ارتفاع سعرها مفاجئاً ومستغرباً للمواطنين، هي زيوت السيارات المنتجة محلياً، والتي ارتفعت لحوالي 2000 ليرة سورية لليتر، بعد أن كانت حوالي 1300-1500 ليرة سورية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2020