الأحد 2019-09-22 17:56:30 سياسة
لليلية الثانية على التوالي احتجاجات شعبية في مصر ضد السيسي
اشتباكات بين متظاهرين ومكافحة الشغب في مدينة السويس
سيريالايف

اندلعت مظاهرات ضد الرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي" في مدينة السويس الواقعة شمال شرق مصر، وذلك لليلية الثانية على التوالي من الاحتجاجات الشعبية في مصر.

هذه الوقفات الاحتجاجية أدت إلى وقوع اشتباك بين المتظاهرين المناهضين للحكومة المصرية مع عناصر مكافحة الشغب.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن شهود عيان أن نحو 200 شخص شاركوا في المظاهرة، وأن قوات الأمن " أطلقت الغاز المسيل للدموع ورصاصا مطاطيا وذخيرة حية، وأن هناك جرحى".

وفي السياق نفسه أكد مصدر أمني وجود عشرات المتظاهرين في السويس، دون أن يقدم أي تفاصيل بشأن رد فعل السلطات.

وفي وقت متأخّر مساء السبت، أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات في مصر بيانا دعت فيه مراسلي وسائل الإعلام الدولية إلى عدم "تجاوز الحقيقة" في تغطيتهم الإخبارية، لكن من دون أن تأتي بشكل مباشر على ذكر الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

وكانت قوات الأمن المصرية قد انتشرت السبت على أطراف ميدان التحرير وسط القاهرة، تحسبا لاندلاع مظاهرات كان قد دعت إليها وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وخرجت تظاهرات يوم الجمعة تلبية لدعوات أطلقت على شبكات التواصل الاجتماعي مناهضة للسيسي، خصوصا من قبل محمد علي، رجل الأعمال المصري المقيم في الخارج.

ونقلت "فرانس برس" عن مصادر أمنية أن 74 شخصا على الأقل اعتقلوا ليل الجمعة-السبت بينما كانت دوريات لعناصر الشرطة بلباس مدني تجوب الشوارع في وسط العاصمة المصرية.

وتناقل آلاف على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات فيديو لتظاهرات جرت في عدد من المدن المصرية يوم الجمعة، بينها حشود كبيرة عطلت حركة السير في الإسكندرية والمحلة ودمياط في دلتا النيل والسويس.

المصدر: فرانس برس

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2020