الأربعاء 2019-09-04 16:58:49 محليات
غرامة أقل من دولار للأفعال غير الاجتماعية في الحدائق العامة
مشاهد لا أخلاقية في الحدائق السورية وضجة أخرى بعد منع التقبيل
سيريالايف

كشف مدير الحدائق في محافظة دمشق محمود مرتضى أن الوضع العام للحدائق في مدينة دمشق جيد لكن هناك معاناة كبيرة جدا جراء النقص الكبير في عدد الكوادر الفنية العاملة في المديرية، حيث كان عدد العاملين في قطاع الحدائق في عام 2010 أكثر من 4 آلاف عامل وفني ومهندس وتراجع الآن إلى 1300 نتيجة الأزمة وعدم تعويض الفاقد البشري بسبب قلة الأيدي العاملة وتدني الأجور قياساً إلى ما هو موجود في القطاع الخاص.

وركز مدير الحدائق لـ"الوطن" على موضوع الإساءة البصرية التي تنتشر في بعض الحدائق وتضر بالحالة الاجتماعية، معتبراً أنه من غير المقبول فرض مشاهد لا أخلاقية على رواد الحدائق وخاصة الأطفال من خلال قيام البعض من الشباب بتصرفات غير اجتماعية ما جعل الكثير من الناس تحجم عن ارتيادها، مؤكداً العمل على معالجة هذا الموضوع من خلال التجهيز لتنظيم ضبوط بحق كل من يسيء استخدام الحدائق ومنها رمي الأوساخ والتكسير والتخريب وممارسة أفعال غير اجتماعية في الحديقة وهي غرامة بمبلغ 500 ليرة!.

واشتكى مدير الحدائق من موضوع قلة المحروقات والتقنين الكبير جدا في المازوت والبنزين حيث لا تكاد الكميات المتوافرة تكفي لأكثر من عدة أيام.

وعن حرمان أبناء دمشق من حديقة تشرين خلال فصل الصيف بسبب مهرجان التسوق أكد مدير الحدائق أنه طلب إلى محافظة دمشق توفير المكان لكن هي غير معنية بهذا المهرجان ولا تحقق أي عائد مادي منه وهناك أضرار كبيرة تسبب بها مهرجان التسوق وعدت غرفة تجارة دمشق بتعويضها.

يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي في سوريا ضجت خلال الفترة الماضية بخبر إصدار قرار منع التقبيل في الحدائق، وهو ما نفته مصادر رسمية سورية، التي أكدت أن تنظيم الحدائق يقع على عاتق مسؤولي الحدائق وفق القانون الناظم لعملهم.

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2019