الثلاثاء 2019-03-12 17:39:20 جامعات ومدارس
طوفان بغرف السكن الجامعي والمسؤولين عن الصيانة "عنا شغل بغير وحدة"
طلاب المدينة الجامعية يشتكون من سوء الخدمات وعدم تأمين المياه الساخنة
سيريالايف

تجددت شكاوى طلاب مدينة "باسل الأسد الجامعية" في مدينة دمشق المتمثلة بسوء الخدمات المقدمة لهم، إذ تمحورت تلك الشكاوى على تأمين المياه الساخنة لأغلب الوحدات السكنية وتصليح جميع الحمامات.

طلاب الوحدة الأولى "ذكور" بدورهم شرحوا الوضع لصحيفة سيريالايف، إذ لا يوجد أي حمام "صاغ" على حد تعبيرهم، ناهيك عن عدم وجود مياه حارّة بغية الاستحمام، أما وضع "التواليتات" ليس أفضل حالاً من الحمامات.

وقال أحد المشتكين لـ"سيريالايف" إن غالبية طلاب الوحدة الأولى يضطرون للذهاب يومي الخميس والجمعة إلى الوحدة السكنية 15، الخاصة بالطلاب العرب والأجانب بغية الاستحمام، لتعذر تأمين المياه الساخنة وإيصالها إلى وحدتهم الأولى، كما تعاني بعض غرف الوحدة من تنقيط مستمر و"طوفان" غير معروف المصدر، أما المسؤولين عن الشؤون الصحية وشبكة المياه في المدينة الجامعية فغالباً ما يتملصون من الأعمال المناطة بهم بحجة "عنا شغل بغير وحدة".

وعن وضع التدفئة أشار الطلاب المشتكين إلى أنه لا يوجد أي تدفئة مركزية داخل الغرف، معتمدين على السخانات الكهربائية لهذا الغرض، علماً أن إدارة السكن منعت في وقت سابق تشغيل السخانات بسبب كثرة الحرائق التي تنشب داخل الغرف السكنية.

ولفت بعض الطلاب أيضاً إلى أن التشديد والتقيد بأنظمة المدينة الجامعية تكون فقط عند الباب خلال إبراز وصل السكن الجامعي ومنع الطلاب غير المقيمين الدخول إلى حرم المدينة الجامعية، منوهين إلى صعوبة استضافة ذويهم ضمن غرفهم، بعد إصدار مدير السكن الجامعي "أحمد واصل" قراراً بشأن هذا الخصوص، وحصر الاستضافة فقط للساعة السادسة مساءً.

هذا وتشهد المدينة الجامعية زيادة نسبة الطلاب المقيمين في الوحدات السكنية كافة، لكن الإهمال الحاصل تزايد هذا العام.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2019