الأربعاء 2019-01-23 21:45:15 محليات
مقابلة تلفزيونية مع أب "مفجوع" تثير غضب الشارع السوري
سؤال "شو بتحب توجه رسالة" طرح على الهواء لأب فقد أطفاله السبعة دفعة واحدة!
سيريالايف

عبّر العديد من الصحفيين السوريين ورواد المواقع الإلكترونية عن استغرابهم وسخطهم الشديد عقب تغطية إحدى القنوات التلفزيونية المحلية لحادثة الحريق التي حصلت ليلة أمس وراح ضحيتها 7 أطفال أشقاء دفعة واحدة.

المراسل بدأ بطرح أسئلة وصفها "المتابعون بالغريبة"، خاصة وأن الأب المكلوم لا يمكن له الحديث عن فاجعته، فكيف له الإجابة عن سؤال "شو بتوجه رسالة".

وعلّق أحد المتابعين مستغرباً الأداء الإعلامي وتغطية القنوات المحلية لأخبار الحوادث والمأساة قائلاً" إلى متى سيظل الإعلام يعيش على الحدث وإن كان هذا الحدث فاجعة ومصيبة وحادث؟".

إلى جانب هذا رأى آخرون أنه على الإعلامي السوري التمتع ببعض التربية الإعلامية والحيادية والموضوعية أثناء تغطيته لهكذا حوادث، والابتعاد أثناء التغطية عن تصريحات المسؤولين التي لن تفيد بشيء طالما أنه الحادث وقع، فلا يبالغ الإعلامي كثيراً بإنجازات المعنيين لوصولهم إلى مكان الحريق مثلاً".

ونشر الصحفي "صدام حسين مقالاً خاصاً عن الواقعة، حيث عنّون مادته :" الإخبارية السورية: سبق صحافي يدوس على الجراح" وقد بدأ مادته بالمقدمة التالية:" على طريقة البرنامج السوري الشهير «الشرطة في خدمة الشعب»، استجوب مراسل «الإخبارية السورية» أمس مواطناً سورياً مفجوعاً بمقتل أطفاله السبعة حرقاً في منزلهم
هكذا اخترق المراسل بتوجيه من محطته الرسمية، لحظات يفترض أنها حميمية لأب فقد أفراد أسرته دفعة واحدة، في انتهاك صارخ لأصول المهنة، وانتهاك لخصوصية الرجل المكلوم، ليحقق سبقاً صحافياً فوق جراحه."

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2020