الخميس 2018-12-27 19:26:54 سياسة
مبارك يحتاج إذن من الرئاسة للإدلاء بشهادته
الرئيس المصري الأسبق يرفض البوح عن دور الإخوان في الثورة
سيريالايف

أكد الرئيس الأسبق حسني مبارك، خلال شهادته في قضية اقتحام السجون، إنه بحاجة لإذن للإداء بشهادته عن بعض المعلومات، مضيفاً “محتاج إذن من الرئاسة والقوات المسلحة عشان أحمي نفسي، لأني لو قولت كده هطلع من هنا هدخل فى حتة تانية”.

وعن دور الإخوان في أحداث ثورة كانون الثاني (يناير)، قال مبارك: “دور الإخوان في أحداث كانون الثاني (يناير) معروف، ولكن صعب إني أرد، لأن في تداعيات أخرى تستلزم الحصول على إذن، هاتلي إذن أحكيلك على كل حاجة”.

وأضاف مبارك أن اللواء عمر سليمان “أخبرني بتسلل الحدود، يوم 29 كانون الثاني (يناير)، قالي في قوات اخترقت الحدود ومسلحة وعددها حوالي 800 شخص.. معنديش معلومات عن جنسياتهم.. هو مقليش هما جاين منين، لكن أنا عارف إنهم جاين من غزة”.

وكانت المحكمة في الجلسة الماضية، أعادت إعلان مبارك للمثول للشهادة، وذلك وفقاً لقانون المرافعات المدنية، وبعد الاطلاع على القضية رقم 496 لسنة 2013 حصر أموال عامة عليا، وهي قضية الاستيلاء على أموال القصور الرئاسية التي أدين فيها مبارك ونجليه بحكم نهائي وبات، وكذلك اطلعت المحكمة على المادة 25 من قانون العقوبات والخاصة بحرمان المحكوم عليه من الحقوق والمزايا.

وتأتي إعادة محاكمة المتهمين، بعدما ألغت محكمة النقض العام الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات، برئاسة المستشار شعبان الشامي بإعدام كل من محمد مرسي، ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل، والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهماً آخرين بالسجن المؤبد، وقررت إعادة محاكمتهم.

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2019