من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : السبت 15 حزيران 2019   الساعة 19:38:52
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   السلطات التركية تستمر بمسلسل رقة القمح    روسيا تستقبل الكرز السوري بعد اغلاق الأسواق الاوربية لأبوابها    السعودية تفتتح أول ملهى_ليلي "حلال" على أراضيها!    بين السفر خارج البلد والبقاء فيها...الحرب السورية تلقي بثقلها على أهل الفن    المحروقات تنفي صدور أي قرار لإلغاء خدمة المسافر    زخاروفا توضح أسباب فقدان الغرب اهتمامه بسوريا    وزارة التربية تشدد إجراءاتها الحازمة بخصوص الامتحانات    مؤسس الدولة العثمانية سبباً في دعوات المصريين لحصر أموال السوريين المستثمرين    هجوم "برغشي" غير مسبوق يستهدف الأجواء السورية ومضدات "البلدية" ستتصدى    آلاف من النساء والمسنات عرايا في الشواطئ لكن ليس بهدف التعري الجسدي
في المزة. رعونة أحد العاملين وحرقه مجموعة كراتين كان سيتسبب بحريق ضخم
الاعتداء على المرافق العامة "موضة رائجة" ومسؤولية المواطن "قبل" كل شيء
سيريالايف

تجدد الانتهاكات بحق الممتلكات والمرافق العامة والتي من شأنها إحداث أضرار كبيرة بها إضافة لأملاك المواطنين، بسبب "رعونة واستهتار البعض" أو لغرض ممارسة "سلوك عدواني" من قبل مجوعة أشخاص لإشباع ذلك السلوك.

وحيال تجدد تلك الانتهاكات رصدت كاميرا "سيريالايف" بدمشق في المزة خلف مسبح الجلاء، قيام عامل من المؤسسة الاستهلاكية القريبة من المكان بحرق "كراتين" دون مراعاة أدنى قواعد السلامة العامة.

وعلى مبدأ "كل مين حارة ايدو الو" أشعل العامل عدة كراتين علماً أن حاوية القمامة وما تحتويه بداخلها على بعد أميال منه ومن الممكن أن تؤدي إلى إشعالها أيضاً، وكما هو واضح في الصورة التي التقطها مراسل سيريالايف فإن عامود التيار الكهربائي قريب جداً من مكان الحريق وعلى مسافة غير بعيدة يوجد اصطفاف لسيارات العديد من المواطنين، فلو "خرج الموضوع عن السيطرة" "لا سمح الله" فكم من السيارات سوف تضرر في حالة نشوب حريق ضخم؟.

المنطقة المذكورة عموماً "المزة عند مسبح الجلاء" سجلت حدوث عدد من الحرائق بعضها "ضخم" نسبياً، والمؤسسة الاستهلاكية على وجه الخصوص تعرضت لحريق الأسبوع الفائت، ولو نظرنا إلى أسباب بعض الحرائق فإننا سنجد على سبيل المثال "عقب سيكارة" سبّب ذلك، واحتمال كبير أن تصرف عامل المؤسسة سيحدث ضرراً ضخماً "لولا لطف الله".

هذا الأمر ومن وجهة نظر البعض لا يعود للجهات المعنية وإنما من مسؤولية المواطن تجاه المرافق العامة والحرص على سلامتها، ومن الضروري مشاركة الإعلام وتسليط الضوء أكثر على ممارسات المواطن السلبية والنتائج التي من الممكن الوصول إليها في حال استمر بـ"الرعونة" وعدم الشعور بالمسؤولية.

 

الخميس 2019-05-02 | 19:14:45
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©