من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأربعاء 18 أيلول 2019   الساعة 21:35:51
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   مؤسسة المياه تجهز 19 بئراً في الغوطة الشرقية    "حباً بالمستهلكين" طلبات التوظيف تتهافت على مديرية التموين    قتل زوجته وأطفاله الأربعة وخزّن جثثهم لأسابيع عدة    بدعم أمريكي.. مسلحون يستولون على مساعدات إنسانية في مخيم الركبان    ليفربول يبدأ حملة الدفاع عن لقبه بخسارة امام نابولي    هذا الأسبوع.. انطلاق شبكة الانترنت الأسرع في العالم    غرامة (100) ألف ليرة على واضعي الحواجز المعدنية لحجز مواقف للسيارات    غرفة تجارة عمان تدعو لتحسين العلاقات مع الجانب السوري    سيدة تتعرض للعنف الجسدي من قبل صديقها    مسؤول في مدينة حلب يطرد صحيفة من مكتب نائبه
جامعات ومدارس
وزارة التربية تبدأ بتطبيق اختبار ستانفورد لقياس الذكاء وفق معايير محلية
أشهر اختبار للقدرات العقلية......يدخل المؤسسات التعليمية السورية قريباً
سيريالايف

بدأ مركز القياس والتقويم في وزارة التربية لأول مرة، بتطبيق اختبارات "ستانفورد" لقياس الذكاء، بعد تعييره وفق معايير سورية لقياس القدرات المعرفية والذكاء ‏من سن 3 إلى 70 سنة.

وقال مدير مركز القياس والتقويم في وزارة التربية ياسر جاموس بحسب "سانا"، أن اختبار "ستافورد" يعمل على تشخيص حالات مختلفة من التأخر المعرفي عند الأطفال، والتخلف ‏العقلي، وصعوبات التعلم، والموهبة العقلية، وهو من أشهر اختبارات الذكاء المطبقة عالمياً."

وأضاف جاموس: "يعتمد الاختبار على مقياس علمي متدرج يتناسب مع العمر والقدرات العقلية، ويشمل عدداً من الاختبارات، تركز على الجانب البصري والتمييز الحسي ومدى ذاكرة الأرقام وغيرها."

وأردف جاموس: "يتضمن الاختبار قياساً شخصياً ونفسياً، يتعلق بالقدرات، ويمكن تطبيقه من عمر 3 سنوات إلى 70 عاماً".

ولفت جاموس إلى أن "المركز وضع معايير تناسب المجتمع السوري، إضافةً إلى تدريب فريق مركزي من المرشدين النفسيين والاجتماعيين، دربوا عدداً من المرشدين، على تطبيق الاختبار في باقي المحافظات بإشراف ومتابعة من المراكز."

وأكمل جاموس: "تم تصميم 342 نسخة من هذا الاختبار وزعت على المحافظات بحيث تغطي خطة وزارة التربية للتطبيق على عدد من المدارس، في جميع المناطق التعليمية كمرحلة أولى يتم بعدها تعميم التجربة في جميع المدارس."

وحول الصعوبات التي واجهت المركز، أوضح جاموس أن " من أبرز الصعوبات قلة الكوادر المختصة بالقياس النفسي، والتكاليف التي يدفعها المتدرب للحصول على الخبرة والتدريب في المركز، فضلاً عن اقتصار التعليم الجامعي في هذا المجال على الجانب النظري فقط."

من جهتها أشارت رئيسة قسم القياس النفسي في المركز شذا الميداني إلى أن "الاختبار يسهم في الكشف عن الطلاب المتميزين لدعم قدراتهم والتركيز على نقاط القوة لديهم ومعالجة نقاط الضعف إن وجدت".

ويسهم الاختبار أيضاً "بالكشف عن صعوبات التعلم لدى عدد من الأطفال ليصار إلى معالجتها من خلال برامج خاصة، في اختبار يتراوح بين 75 و90 دقيقة."

ونوهت الميداني أنه "اعتباراً من العام القادم سيتعاون المركز مع لجان التقييم بدوائر البحوث والدراسات المتعلقة بالطلاب من ذوي الإعاقة لدراسة فرص دمجهم في المدارس والمجتمع."

يذكر أن اختبار”ستانفورد” يتضمن مجسمات وأشكالا هندسية ورسوماً توضيحية ونماذج بلاستيكية وصوراً متعددة، حيث عمل المركز خلال العام الفائت على التطبيق التجريبي الاستطلاعي لهذا الاختبار.

 

السبت 2019-03-10 | 00:49:10
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©