من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأربعاء 12 كانون أول 2018   الساعة 20:41:01
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   بعد مضى ثلاثة أشهر على التخرج طلاب قسم المحاسبة مازالوا ينتظرون الفرج    الصين تستمر بحظر غوغل ولا نية لرفع الحظر في 2019    خطط جديدة لدعم تمويل الفرص والمشاريع المتوقفة    طفل سوري ينال جائزة أفضل ممثل شاب عن دور البطولة في "كفرناحوم"    المنتخب يرسو على شعاره: "فريق واحد أمة واحدة سورية واحدة"    أردوغان سيحارب التنظيمات الإرهابية على حد وصفه ولن يستهدف القوات الأمريكية    ممثل سوري يقدم عرض مسرحي وهو عاري تماماً على مسرح قرطاج    مراهقين يسرقان جوالات مرضى المواساة والمجتهد لإنفاقها في "كازينوهات" العاصمة    قمة الانفيلد حمراء بهدف صلاح    "في ضاحية قدسيا" إزالة حاجز دوار العلم وظهور عصابات تمتهن السرقة
أرصفة "دمشق القديمة" لأصحاب السيارات الذين يستغلونها على الملىء
رصيف المارة بات موقف السيارات في العاصمة دمشق
سيريالايف

تناقلت العديد من المواقع المحلية شكوى أهالي دمشق بحق أصحاب السيارات الذي يشغلون الأرصفة، إذ يضطر السكان للمشي ضمن الشارع بدلاً من الرصيف.

تلفزيون الخبر نشر ضمن تقرير خاص عن الواقعة بعض الشكاوى، وننقلها لكم بناءً على مراسلة المواطنين "لـلخبر":

قال سليمان، أحد المشتكين، "باتت الأرصفة في شوارع منطقة دمشق القديمة حكرا على مالكي السيارات، الذين يستغلونها على الملئ، دون حساب".

وطالب أهالي المنطقة بمنع دحول السيارات إلى منطقة دمشق القديمة، حتى سياراتهم نفسها، وذكر سليمان أن “أغلب السيارات التي تدخل هي ليست لأهالي المنطقة، وإنما سيارات من خارج المنطقة”.

وقال فادي، مالك محل في المنطقة، لتلفزيون الخبر، أنه “لا أستطيع المشي فوق الرصيف أبدا، فهناك العديد من السيارات بجانب بعضها، ولا يوجد حتى مجال للمرور بينها، وخاصة في الحارات الداخلية للمنطقة”.

وتابع فادي “أصبح الوضع سيئا وغير محمول، ويضطر طلاب المدارس والموظفين والمواطنين القاطنين في تلك المنطقة إلى استخدام الشارع للمشي، بدلا من الأرصفة”.

وتساءلت ديما، إحدى سكان المنطقة، “هناك مخالفة لصف السيارات على الرصيف ويوميا يوجد العشرات منها، لماذا لم تخالف أو على الأقل تأتي الرافعة وتأخذها؟

وأضافت ديما “هذا الموضوع يشكل خطراً على حياة الأطفال، الذين يضطرون للمشي بمنتصف الطريق, لعدم قدرتهم على استخدام الأرصفة المليئة بالسيارات”.

وبينت رشا، إحدى الساكنات أيضا، أنها “غالبا ما تتعرض هي وصديقاتها لمضايقات من السيارات “المفيمة” التي تدخل إلى المنطقة, وتصبح المسافة ضيقة جدا بين السيارة التي تمر من المنطقة والسيارات المركونة على الأرصفة, خصوصا أن السيارات تأخذ جانبي الأرصفة”.

من جهته، قال مدير هندسة المرور في محافظة دمشق، عبد الله عبود، لتلفزيون الخبر، “المسؤول عن هذه الحالات وتنظيم الضبوط هو فرع المرور، والمحافظة من الممكن أن ترفع المخالفة لفرع المرور, ولكن لا تستطيع ضبطها”.

وكشف عبود عن “تحضير قرار من المكتب التنفيذي في المحافظة، يقضي بفرض غرامة مالية على السيارات المركونة على الأرصفة، تضاف إلى مخالفة شرطة المرور”، مشيراً إلى أن “الركن على الرصيف أو المشي عليه من السيارات يعتبر مخالفا”.

وأوضح عبود أن “الركن على الأرصفة يتسبب بإهتلاكها بشكل كبير، فتصبح بحاجة لإعادة تأهيل وصيانة، وتتطلب أموالاً طائلة لتكون بالشكل اللائق، وخصوصاً في مركز المدينة”.

وأدى وقوف السيارات على الارصفة في الفترة الأخيرة، لتكسير عدد كبير من أغطية حفر التفتيش “الريغارات”، الأمر الذي شكل خطرا كبيرا على سلامة المشاة، خاصة في الليل.

الأحد 2018-11-25 | 19:39:26
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©