من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 21 تموز 2019   الساعة 17:35:38
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   بالصورة. نجمة تلفزيون الواقع بالكاد سترت جزءاً من جسدها    "لملمة حكومية" لفضيحة الطحين المنهي الصلاحية في حماة والرغيف باتجاه التحسن    رئيسة حزب الشباب والتغيير تتحرك لرفع دعوى قضائية بسبب عدم منحها رخصة "مظاهرة"    بعد بطولة نهرو. بطولة أخرى غير معترف بها سيشارك بها المنتخب في العراق    بمناسبة الذكرى ال75 لقيام العلاقات الدبلوماسية. الرئيس الأسد وبوتين يتبادلان التهنئة    في جبلة. رجل يقتل زوجته "العشرينية" الحامل بالشهر الخامس داخل مول تجاري    اغتصبها بعينيه فرفعت دعوى قضائية ضده    بملابس داخلية. المغنية اللبنانية تعلن خطوبتها(صورة)    خادمة تسرق قرابة المليون ليرة وتضعهم داخل لعبة أطفال    محافظة دمشق ترفع رسوم النظافة في فاتورة الكهرباء إلى 500 ليرة بدل الـ70
سرفيس معالي الوزير
في مشوار حياة السوريين وسائل النقل تقف عائقاً أمام جميع رحلاتهم
سيريالايف- محمد ديب مروان بظت

تجتمع الحشود وتترقب الأعين وتضمر الشتائم أو تعلو في انتظار وسيلة نقل تسعف المنتظرين تحت لهيب الشمس إلى حيث يقصدون.

عند مواقف الانتظار في العاصمة دمشق تفيض الباصات وكذلك السرافيس عن حاجتهما من الركاب، لتتضارب الأكتاف ومعها السواعد أملا في امتطاء صهوة المقعد الفارغ أو بهدف شغر مكان ضيق ولو على حساب راحة القدمين.

هذه المشاهد المكتظة أمام أعين سائقي الباصات الحكومية والخاصة، لا تقف حاجزاً أمام رغبتهم في ملئ بعض السينتمترات الفارغة وطلبهم المزيد من الركاب، وبمعنى آخر ربما جمع أكبر عدد من النقود لحظة البدء في رحلة جديدة، وبالتالي زيادة أرباح الشركات المساهمة.

ومع كل ما جرى ويحدث الآن تتوالى الشكاوى ويتزايد مقابلها وعود المعنيين بالنقل، ثم يرتفع صوت المشككين بتلك الوعود فيعلوها تصريحات الوزارة المتكررة بشأن استقطاب عدد من الباصات تستوعب الزيادة على الطلب، وتوقيع اتفاقيات مع بعض الدول لحل مشاكل النقل جميعها، ناهيك عن الصرامة في معاقبة السائق غير الملتزم بتخديم خطه كاملاً، بيد أنه لم يتحقق من ذلك الكلام شيئا سوى الأقوال نفسها لا الأفعال.

وبالنظر إلى دول الجوار وما يحيط بالدولة السورية، فإن سورية لا تزال الأضعف والأفقر من حيث مجال النقل وقوة الأسطول البري، لسنوات امتدت قبيل الحرب حتى، فضلاً عن مشاكل تعلقت أساساً بسوء تخديم الطرق، رغم اختلاف الحكومات وما شهدته وزارة النقل خصوصاً من تغييرات في منظومتها، دون أن يفلح شخص ما في تحسين خطوط النقل المحلية.

تقف وسائل النقل كما الأزمات الأخرى عائقاً أمام مشوار حياة السوريين، أما الوزير الذي صرح أن شبكة الطرق السورية تشابه نظيرتها السويسرية، فعليه الانتظار بالبرامكة والصعود بميكرو السومرية -إن استطاع- ليتأكد من عدم صحة كلامه بدلاً من الجلوس خلف مقود سيارته متحدثاً عن عدم وجود أزمة نقل، يقول أحد الشياب المنتظرين عند موقف سانا الشهير.

الثلاثاء 2019-06-25 | 19:23:04
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©