من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : السبت 16 أيار 2020   الساعة 14:44:33
بحث في الموقع
اختيارات الجمهور
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   التربية تمديد تعطيل المدارس العامة والخاصة لغاية السادس عشر من الشهر الرابع    في حمص اربعة شباب يغتصبون فتاة ويقتلونها طعناً    الشرطة تلقي القبض على "شبل" يتجول في منطقة قرى الأسد    في طرطوس أب يقتل زوجته واطفاله على طريقة داعش    وفاة الفنان "عبد الرحمن أبو القاسم" بعد أزمة صحية    السلطات توقف 10 افارقة دخلوا البلاد بطريقة غير شرعية    التعليم العالي تتخذ مجموعة من الإجراءات للتعامل مع رسائل الماجستير والدكتوراة خلال كورونا    السماح لمحال إصلاح السيارات ومعامل النسيج والمطابع بالعمل في دمشق    معركة حول "ربطة خبز" تنتهي بشجار شارك فيه النساء والرجال    سيترا توجه مزودات الانترنت بعدم قطع الانترنت عن المتأخيرين في السداد
في سورية ..شاب يستمع بالصدفة لخطة فتاة تنوي النصب على خطيبها ويعمم الخبر
قصة محمد وخطيبته أصبحت "سيرة ليلي مالو سيرة"
سيريالايف

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي منشور لشاب من طرطوس يحذر فيه أحد الشباب من ساكني شارع الثورة في المدينة، اسمه محمد، من أن خطيبته وأمها تنويان “النصب” عليه.

حيث شاع المنشور في صفحت الفيس بوك بشكل كبير بعد أن شاركه الكثير من  الشباب الذي لا يعلمون هوية صاحب العلاقة حتى، وقد تمكن تلفزيون الخبر من التواصل مع الشاب ليتبن أنه لا يعرف محمد شخصياً لكنه أكد ان القصة  حقيقة وحدثت في أحد سرافيس طرطوس."

وفي تفاصيل القصة التي رواها علاء أنه سمع محادثة بين ام وابنتها في المقعد الواقع خلفه ضمن السرفيس حيث سألت الأم ابنتها "شو مشان خطيبك محمد، ايمت رح تشلحيه المصاري"، وردت الشابة قائلة “راح أتدين منو 200 ألف بحجة إني راح أخد اجازة من شغلي وبحاجة المصاري، وشوي شوي بتركو، وبتضل الصيغة معي"، فردت الأم قائلة "منيح، وإذا كان رجال بعدا بيروح ع حي (..) ويحكي معك."

وأكد علاء انه سمع المحادثة بالصدفة المحضة وقال" القصة استفزتني، وما لاقيت طريقة لخبر هاد الشب محمد، قام خطرلي انشرها بمجموعة سوق طرطوس للمستعمل، بلكي وصلتلو لمحمد"، وختم كلامه بالقول "ما توقعت هالانتشار الكبير للقصة، يلي صارت تحولت لتقفيل كمان، بس بتمنى جد توصل لمحمد، حتى ما ينصبوا عليه".

وانتشرت في الآونة الأخيرة عدة حالات مشابهة لحالة الشاب محمد، كانت منصات التواصل الاجتماعي حوامل لرسائل فيها على اختلاف فحواها وأنواعها.

 

الأربعاء 2019-01-10 | 02:15:51
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©