من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 16 كانون ثاني 2020   الساعة 19:42:05
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   بعد توقف 8 سنوات.. المعرض الدولي لطب الأسنان والمخابر سيعود في تشرين الأول    قريباً.. السرافيس ستراقب بواسطة "GPS"    صورة تكشف حقيقة علاقة فنان سوري مشهور بنجمة استعراضية جريئة    كيف تعرف ما إذا تم حظرك على "واتس آب؟    السوريون من صفحات التواصل الاجتماعي إلى المظاهرات للتنديد بالواقع المعيشي    شركة "احتيال " تنصب على الجرحى من أفراد الجيش بالملايين وتطلب منهم "الرواق"    الدفاع الجوي يتصدى لعدوان اسرايلي جديد على مطار التيفور بريف حمص    خدعة بسيطة تكشف عدد متابعيك الذين حفظوا صورك الخاصة على "إنستغرام"    في دمشق.. رمم جدار منزله بعد حصوله على موافقة فتضررت سيارات الأهالي    بعد خسارة مواقعهم في إدلب.. استمرار انتقال المسلحين هناك للقتال في ليبيا
اعتراض الباعة على تسكير محلاتهم ومطالبات باستهداف تجار الجملة
مئات المحلات أغلقت والأسعار لا تزال لارتفاع
سيريالايف

تشهد الأسواق السورية ارتفاعاً في الأسعار تزامناً مع انخفاض تاريخي في قيمة الليرة السورية، رغم الإجراءات الحكومية لضبط الأسعار.

ونشر موقع هاشتاغ سوريا تقريراً ذكر فيه أنه ومع الحواجز السعرية التي تكسرها الليرة انخفاضا، (آخرها حاجز 810 ليرات للدولار)، ترتفع نسب التضخم وتتزايد الأسعار، وهي الحالة التي تم تفسيرها بمحاولات التجار رفع الأسعار بعد الزيادة الأخيرة على الرواتب والأجور، ما تطلب القيام بحملة أسفرت عن إغلاق مئات المحلات وفرض غرامات مالية بأرقام كبيرة.

واستهدفت الحملة تجار التجزئة بالدرجة الأولى، وهو ما انتقده كثير منهم، وقالوا إن هذا الإجراء غير مجد، فالحملة على رفع الأسعار يجب أن تستهدف تجار الجملة أو المستوردين الكبار حسب RT.

وحالة من الشلل أصابت بعض الأسواق، إذ أغلق الكثير من الباعة محلاتهم سلفا كي يتفادوا العقوبات، وهو ما واجهته الوزارة بتسجيل غرامات على المحال التي أغلقت، وبعد التأكد من أن صاحب المحل لم يكن يغلق محله سابقا، وأنه قام بذلك حين عرف بأمر الحملة.

إجراءات بدأتها وزارة التجارة الداخلية بعد الزيادة الأخيرة على الأجور، واستبقتها بتحذير “ضعاف النفوس” من “الجشع” والتلاعب بالأسعار، إلا أنه سرعان ما تبين أن القيمة الحقيقية لتلك الزيادة غير قادرة أصلا على تنشيط السوق، إذ فوجئ العاملون في الدولة عند استلام رواتبهم أن نحو 40% من الزيادة المقدرة بـ 20 ألفا ذهبت ضرائب دخل، وتأمينات.

أما إجراءات التدخل الأخرى والمتمثلة بعرض سلع بأسعار منافسة، فما زالت محدودة وغير فعالة، بل إن بعض الأسعار في صالات “السورية للتجارة” أعلى من أسعار السوق، ولم تستطع الشركة أن تكون منافساً حقيقياً.

الأحد 2019-12-01 | 23:46:01
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©