من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 15 كانون أول 2019   الساعة 20:20:00
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   وزير الدفاع اللبناني يحمل اللاجئين السوريين مسؤولية الأزمة الاقتصادية    سخط شعبي بسبب فيديو لأحد أعضاء مجلس الشعب    بئري نفط "شريفة" يعودان للخدمة مجدداً    وفاة سيدة سورية حامل بشهرها الخامس اختناقاً بالغاز    درب التبانة تضرب رقماً فلكياً جديداً    بعد قرار الجامعة..برلماني يصف المؤسسات الدينية "بكهنة آمون"    ب9 طعنات في الصدر والقلب رجل يفارق الحياة في جبلة    الجعفري يؤكد عدم تلقي سورية دعوة لحضور قمة إسطنبول    مشروع قانون قدمه مهاجر ونقلته صحيفة محلية يثير التهكم بين الأوساط "المغتربة"    مجهلون يغتالون رئيس بلدية بريف درعا الغربي
ارتفاع أسعار الدخان والمشروبات الغازية وحالة سخرية تسود الشارع السوري
السوريون: رجعولنا "الاندومي ل100 ليرة
سيريالايف

سادت حالة سخرية من قبل الشعب السوري على الارتفاع الجنوني لأسعار السلع والمواد الغذائية تزامناً مع ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية.

بعض التجار "ما قصروا" في ذلك الارتفاع مستغلين حالة "زيادة الرواتب" وطلوع "الأخضر"، إذ وصل سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية في السوق السوداء إلى 760 ليرة.

وشملت زيادة الأسعار جميع المواد الاستهلاكية، إلا أن المواطنين السوريين لم يقبلوا بارتفاع سعر الاندومي والدخان والكولا التي شملتها الزيادة بشكل أساسي، وانهالت تعليقات السخرية على هذا الموضوع منها:" كلشي يرتفع إلا الاندومي رجعولنا ياها ب100ليرة".

وفي مدينة حلب على سبيل المثال ارتفع سعر علبة الكولا الصغيرة إلى 150 ليرة سورية، بعد أن كانت 100 ليرة سورية سابقاً، كما أصبح سعر علبة “البيبسي” التنك سعة 330 مل 275 بعد أن كانت 210 ليرة سورية، أما سعة ليترين وربع “بيبسي” أيضاً أصبحت بـ 700 ليرة سورية، وسعة ليتر واحد بـ 400 ليرة سورية".

ونقل تلفزيون الخبر زيادة الأسعار بالمدينة وتحدث حول أسعار “الاندومي”، حيث ارتفع سعر الطرد الواحد الذي يحوي 40 قطعة إلى 5000 ليرة سورية بعد أن كان 3000 ليرة سورية”، أي أن سعر القطعة الواحدة أصبح 125 ليرة سورية، بعد أن كانت 75 ليرة سورية.

ومن أكثر المواد التي شهدت ارتفاعات كبيرة هي الدخان الوطني والمستورد، حيث رصدت الارتفاعات بحوالي “50-100 ليرة سورية لكافة الأنواع، علماً أن بعض أنواع الدخان الأخرى النادرة ارتفعت أسعارها بمقدار وصل حتى 500 ليرة سورية”.

ومن بعض المواد الغذائية التي شهدت ارتفاعات بسيطة، فرضها بعض التجار بممارسات فردية وليست شاملة في كافة الأسواق، هي للزيت والسمنة، وذلك بحوالي 100-200 ليرة سورية.

وبالانتقال للألبسة، لم يشهد سوقها أي ارتفاعات ملحوظة بأسعار البيع، إلا أن المادة التي كان ارتفاع سعرها مفاجئاً ومستغرباً للمواطنين، هي زيوت السيارات المنتجة محلياً، والتي ارتفعت لحوالي 2000 ليرة سورية لليتر، بعد أن كانت حوالي 1300-1500 ليرة سورية.

الأربعاء 2019-11-27 | 17:09:03
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©