من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 22 أيلول 2019   الساعة 15:16:11
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   مجدداً.. رانيا يوسف تثير الجدل بإطلالتها المثيرة(صورة)    المتابعون السوريون يعتبرون الوسط الفني "مسخرة" ورضا ينفي اعتزاله    فضائح "الاختلاس" تمدد من التربية إلى اتحاد كرة القدم مروراً بجامعة دمشق    طفلة لم تتجاوز السنتين تفارق الحياة بعد تعرضها للاغتصاب في حلب    انخفاض نسبة البطالة في تركيا منذ تدفق اللاجئين السوريين إليها    لليلية الثانية على التوالي احتجاجات شعبية في مصر ضد السيسي    مؤسسة المياه تجهز 19 بئراً في الغوطة الشرقية    "حباً بالمستهلكين" طلبات التوظيف تتهافت على مديرية التموين    قتل زوجته وأطفاله الأربعة وخزّن جثثهم لأسابيع عدة    بدعم أمريكي.. مسلحون يستولون على مساعدات إنسانية في مخيم الركبان
في ظل ارتفاع الأسعار.....الأسرة السورية تحتاج ل325 الف (دراسة)
نسبة المهددين بانعدام الأمن الغذائي تصل إلى 45 %
سيريالايف

بلغ متوسط الإنفاق التقديري للأسرة السورية لعام 2019 مبلغ 325 الف ليرة سورية ، أثر تغير النمط الاستهلاكي للمواطن الذي ظهر في "الحرب" مثل الإيجارات ونفقات النقل ورسوم جديدة ونفقات التعليم ، وذلك حسب دراسة حكومية لمكتب الإحصاء.

وكشف مدير الاحصاءات التجارة والأسعار في المكتب المركزي للإحصاء " بشار القاسم" أن نسبة الفقر ارتفعت بشكل ملحوظ بسبب تغير النمط الاستهلاكي ليتكيف إنفاق الأسرة مع دخلها الذي لم يرتفع بوتيرة ارتفاع الأسعار ، حسب صحيفة "تشرين" الحكومية .

وعن السكان غير الامنين غذائياً، اوضح "القاسم" أن دراسة المكتب المركزي للإحصاء تشير إلى أن نسبة السكان غير الامنين عام 2015 وصلت إلى 33% من سكان سورية ، حيث انخفضت النسبة عام 2017 إلى31.2 % وهذا يعني أن غير الامنين غذائياً هم الأسر الفقيرة وفقاً لمعاير مفهوم الامن الغذائي الذي يشير إلى قدرة افراد المجتمع باختلاف امكانياتهم المادية والاجتماعية والاقتصادية على الحصول على الغذاء الصحي بشكل آمن ومضمون.

أما المعرضون لانعدام الأمن الغذائي عام 2015 فبلغت نسبتهم 51% لتنخفض عام 2017 إلى 45.5%، بينما نسبة الآمنين غذائياً كانت عام 2016هي 16% من السكان، وقد ارتفعت النسبة إلى 23,3% عام 2017.

وكشف القاسم أن مؤشر الرقم القياسي لأسعار المستهلك يقيس متوسط التغير على مر الزمن في الأسعار التي يدفعها المستهلكون لسلة السوق من السلع والخدمات الاستهلاكية الذي يعكس نسبة ارتفاع الأسعار حسب سلة المستهلك من سنة الأساس المعتمدة وهي 2010 والسنوات اللاحقة، لافتاً إلى أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك لعام 2017 بلغ 782,9% بتضخم سنوي بلغ 18,08% عن عام 2016 الذي حقق رقماً قياسياً وقدره 662,9%، في حين بلغ الرقم القياسي التقديري للأسعار عام 2018 ( 792% ) بنسبة تضخم سنوي عن عام 2017 بلغ 1,16 %، ما سبب ارتفاعاً في الأسعار التي كانت تشهد انخفاضاً ملحوظاً مع استقرار نسبي نحو الانخفاض للمواد الثابتة كالأثاث والسيارات.

الباحثة الاقتصادية الدكتورة نسرين زريق أكدت أنّ المواطن يتعرض لمشكلات اقتصادية مستمرة نتيجة معالجتها بشكل مؤقت حيث لا يتم البحث عن أصل المشكلة، الذي هو خلل في الإنتاج وضرورة صيانة معامله سواء المصفاة من أجل الوقود أو معالجة معامل الغاز المنزلي التي تحتاج إعادة تفعيل، لافتة إلى أنه لا يتم توجيه المستثمرين إلى زيادة معامل الغاز لتغطية حاجة السوق المستمرة والمتزايدة بما يخدم مصلحة الاقتصاد الوطني.

وأشارت د. زريق إلى أنه لا يوجد اقتصاد دولة في العالم يسعى إلى تخفيض الشراء لأنّ السوق يقوم دائماً على الطلب، وأنّ تخفيض الطلب هو أسوأ الحلول التي تقدم لحل مشكلة اقتصادية، من هنا نقول: إنّ الحل يجب أنّ يكون في زيادة العرض من المنتجات حسبما يحتاجه السوق، فتحالفنا مع دول يتوافر لديها البترول والوقود وحليب الأطفال يساهم في كسر الحصار.

وأوضحت د. زريق أن سورية تأتي في مراتب متأخرة من حيث الرواتب والأجور على مستوى العالم، فإذا وصل الراتب إلى 200 ألف ليرة فلن يتناسب مع الأسعار الحالية التي ترتفع وتتضخم بشكل مستمر لافتة إلى أنّه في سورية أعلى نسبة تضخم في العالم.

الإثنين 2019-02-26 | 04:51:37
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©