من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 05 كانون أول 2019   الساعة 16:32:54
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   في "بريطانيا"..برغي يكلف 20 ألف دولار    ترامب يعبر عن غضبه بعد أن طالته سخرية حلفائه    "الفاتحة ثم الصليب".. مايا دياب تثير جدلًا بتصرف "غريب"    "كلينك" تعيد نشر صورة وهي عارية تماماً    حتى السودان.. اعتقالات بالجملة بحق السوريين بسبب إقامات العمل    الكلاب "الشاردة" تملأ شوارع المعضمية ومخاوف المواطنين من هجومها عليهم    رئيس جمعية الصاغة يتوقع هبوطاً حاداً لسعر الدولار    مليون لاجئ عادوا إلى سورية غالبيتهم من لبنان    ميسي بعد الكرة الذهبية السادسة: حان وقت الاعتزال    أردوغان ينوي عقد قمة رباعية لبحث الملف السوري على هامش اجتماع "الناتو"
"شركة المحروقات "تعجز عن تزويد المعامل بما يكفيها من المازوت واللتر في السوق السوداء 350
"وزارة الصناعة" تحذر من توقف عدة معامل بسبب نقص مادة المازوت
سيريالايف

كشف نائب رئيس “غرفة صناعة دمشق وريفها” محمد كامل سحار، عن توقّف العديد من المعامل عن العمل، نتيجة عدم توفر مادة المازوت عبر “شركة محروقات” وارتفاع سعرها في السوق السوداء، ليتجاوز سعر اللتر 250 ليرة.

وأوضح السحار في تصريح صحفي، أن وضع المازوت تراجع بشكل كبير بعد توقّف “شركة جيكو” عن توريد المازوت للصناعيين، عبر غرف الصناعة بعد ارتفاع سعره مع ارتفاع سعر صرف الدولار، وبقاء السعر على حاله رسمياً وبعد ارتفاع السعر منذ أيام إلى 180 ليرة للتر، تمت مخاطبة الشركة ولم يصل منها أي جواب حتى الآن.

مشدّداً على ضرورة تحرّك الحكومة لحل هذه المشكلة بالسرعة القصوى، لأنها تؤدي لتراجع الإنتاج وتحمّل المستهلك أعباء مالية جديدة لايطيقها نتيجة ارتفاع الكلف مع شراء المازوت من السوق السوداء، كما أن “شركة محروقات” لاتزوّد المعامل حالياً إلا بجزء من حاجتها وهو ما يضطر المعامل للشراء من السوق السوداء بأسعار مرتفعة، أو التوقّف عن العمل جزئياً وهو ماحدث حالياً، وأدى لبقاء آلاف العمال دون عمل في ظل ظروف اقتصادية صعبة يعانونها.

من جهته، لفت رئيس لجنة صناعة النسيج بـ”غرفة صناعة حلب” محمد زيزان، إلى مشاكل كبيرة يعانيها الصناعيون مع وصول سعر لتر المازوت في السوق السوداء إلى 350 ليرة، ومعظم المعامل الصناعية التي نقلت أعمالها ضمن الأحياء السكنية، نتيجة ظروف الحرب، لا تأخذ سوى 30% من مخصصاتها من المازوت، وذلك بحجة أنها صناعة مهجّرة.

علماً أن أكثر مصنّعي الألبسة، يأخذون مادة المازوت من السوق السوداء بأسعار وكميات مضاعفة، لافتاً إلى أن “غرفة صناعة حلب” أرسلت عدة طلبات لمنح الصناعي المهجّر مخصّصاته بالكامل ولكن ليس من مجيب حتى الآن.

الأحد 2016-06-26 | 12:16:45
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©